منتدى الـــــدمــــعـــة الـــفــلـــســطــنــيـــة

منتدى الـــــدمــــعـــة الـــفــلـــســطــنــيـــة

منتدى الـــــدمــــعـــة الـــفــلـــســطــنــيـــة
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» مسجات سورية @ شامية @ شغل الميدان والشاغور
الإثنين يوليو 04, 2011 4:11 pm من طرف Admin

» زلاغيط شامية
الإثنين يوليو 04, 2011 4:08 pm من طرف Admin

» مسجات سورية شامية روعة
الإثنين يوليو 04, 2011 4:06 pm من طرف Admin

»  عشر كلمات لنحيا الحياة بأمل ونعيشها بتفاؤل
الإثنين يوليو 04, 2011 4:04 pm من طرف Admin

» كلمات روعة لاصحاب الفيس بوك
الإثنين يوليو 04, 2011 4:01 pm من طرف Admin

» إظهار الحق بوجوب الدفاع عن سيد الخلق
الجمعة يوليو 30, 2010 1:01 pm من طرف عناد الخيل

» اغنية تحت الشتى روعة
الإثنين يوليو 12, 2010 1:54 pm من طرف Admin

» صور روعة فرفشة
الإثنين يوليو 12, 2010 1:50 pm من طرف Admin

» صور فرفشة
الإثنين يوليو 12, 2010 1:45 pm من طرف Admin

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
ديسمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     
اليوميةاليومية

شاطر | 
 

 صدام حسين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر الدلو عدد المساهمات : 150
نقاط : 100004529
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 27/06/2010
العمر : 22
الموقع : http://fgfg.roo7.biz
المزاج : رايق

مُساهمةموضوع: صدام حسين    الثلاثاء يونيو 29, 2010 6:30 am

مولده ونشأته



ولد صدام حسين في 28 نيسان من عام 1937م في قرية العوجة بمدينة تكريت العراقية الواقعة على بعد نحو 170كم شمال غرب بغداد.
ودرس في ابتدائية تكريت قبل أن ينتقل إلى مدرسة الكرخ الإعدادية ثم الثانوية ثم حاول الالتحاق بالأكاديمية العسكرية، إلا أن درجاته الضعيفة حالت دون ذلك.
تزوج عام 1962م من ابنة خاله ساجدة خير الله طلفاح وأنجب منها عدي وقصي وثلاث بنات.
وكان صدام حسين تزوج بعد ساجدة خير الله، في الثمانينات سميرة شهبندر (لم يعلن الزواج رسمياً ولا يرد ذكرها ابداً).






<!--[if !supportLineBreakNewLine]-->



من هو صدام حسين؟

هوصدام حسين عبد المجيد التكريتي ، رئيس دولة العراق في الفترة ما بين عام 1979 وحتى عام 2003.
سطع نجمه إبان ثورة حزب البعث، والتي دعت لتبني الأفكار القومية العربية، والتحضر الاقتصادي، والاشتراكية. لعب صدام دوراً رئيسياً في انقلاب عام1968 السلمي والتي وضعته على السلطة كنائب للرئيس الضعيف والكبير في السن اللواء احمد حسين بكر، أمسك صدام بزمام الأمور في القطاعات الحكومية والقوات المسلحة المتصارعتين في الوقت الذي اعتبرت فيه العديد من المنظمات قادرة على الإطاحة بالحكومة. وقد نمى الاقتصاد العراقي بشكل سريع في السبعينات.
كرئيس، قام صدام بالحفاظ على السلطة بخوضه حرب الخليج الأولى (1980-1988) وحرب الخليج الثانية (1991)، والتي اتهم في كليهما بانتهاك حقوق الانسان. في الوقت الذي برز فيه صدام كرمز بطولي للعرب بصموده في وجه الغرب ودعمه للقضيه الفلسطينيه بدأت تنظر الولايات المتحده له بارتياب شديد. بعد هزيمته عام 1991. تمت إزاحته عن السلطة عام 2003 تحت حجة إمتلاكه لأسلحة الدمار الشامل ووجود عناصر لتنظيم القاعدة تعمل من داخل العراق وذلك عندما عندما قامت الولايات المتحدة غزو العراق 2003وقُبض عليه في 23 ديسمبر من ذلك العام، اعترفت الولايات المتحدة فيما بعد بأن حجج الغزو هذه كانت ملفقة.إعدامه

تم إعدام الرئيس السابق صدام حسين فجر يوم عيد الأضحى (العاشر من ذو الحجة) الموافق 30-12-2006. وقد جرى ذلك بتسليمه للحكومة العراقية من قبل الإحتلال الأمريكي تلافيا لجدل قانوني بأمريكا التي اعتبرته أسير

مازلت حيا ياصدام حسين

وقف أمام موته بشرف وكرامة وعزة نفس لا يقدر عليها إلا الأبطال الحقيقيون.
مات وقرآنه بين يديه،..
مات وهو يهتف "الله أكبر" ،..
ومات وحرية العراق وعروبة فلسطين كانتا نداءه الأخير.. الأخير.
حاولوا إذلاله، ولكنه أذلهم.ساوموه على حياته من اجل أن يرهنوا مستقبل العراق، فساومهم على موتهم من اجل عودة وطنه سيدا مستقلاً …أرادوا منه أن يبيع لهم موقفا، فاشترى موته بموقف لن يختلف في شجاعته وبسالته أحد. فانتصر عليهم حتى آخر لحظة في حياته، وسيظل منتصرا عليهم الى الأبد.
وأخيرا، أسرعوا بقتله، لأنهم سئموا هزيمتهم أمامه. ضاقوا ذرعا بخذلانهم فبطشوا به.
دخل في رحاب الشهداء من أوسع الأبواب، وهذا حق لن يقدر أي أحد أن يسلبه منه.
وسجل شهادته للتاريخ بجرأة المحارب، وهذا ما لن يقدر أي أحد أن ينكره عليه.
ودفع بموته، كأي بطل من أبطال التاريخ، ثمن الوقوف ضد الغزاة وضد جبروت القوة الطاغية، وهذا مكسب لا يكسبه العابرون.
وسنختلف فيه وحوله وعليه، مثلما يختلف البشر حول الكثير من قادة التاريخ. ولكن صدام حسين، الذي قدم موته على حبل المشنقة، فداء لما يؤمن به، سيظل، الى الأبد، واحدا من قلائل المناضلين الذين جعلوا من حياتهم تحدياً صارماً حتى الرمق الأخير.
وسنختلف فيه وحوله وعليه، كما نختلف حول كل قضية، يراها فسطاط من الناس عادلة ويراها غيرهم باطلة، ولكن أحدا لن يختلف في أن صدام حسين دفع المهر الأغلى دفاعاً عن قضيته وموقفه.
وسنختلف فيه وحوله وعليه، كما نختلف حول الكثير من مفاهيم الحرية والعدالة والطغيان والجبروت والديمقراطية والدكتاتورية، ولكن أحداً لن يختلف في أن صدام حسين كان صاحب مشروع استراتيجي، تاريخي وكبير، يجر وراءه الاختلاف في المفاهيم بدلاً من أن ينجر المشروع نفسه وراء صف دون آخر منها.ولكن هل سنختلف في انه مات شجاعاً وباسلاً ؟
هل سنختلف في انه كان صاحب موقف صلب وجريء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fgfg.roo7.biz
 
صدام حسين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الـــــدمــــعـــة الـــفــلـــســطــنــيـــة :: الفئة الأولى :: القسم السياسى :: رجال هزوا العالم-
انتقل الى: